بــســـم الله الرحــــــــــمن الرحيــــــــــــــم

مصطفى الشبراوى محمد غبن
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» x-Hack hack you
الخميس يوليو 28, 2011 2:59 pm من طرف زائر

» إنجاز خليجي في مكافحة الآفات الصحية والأمراض المعدية
السبت فبراير 07, 2009 3:06 am من طرف mostafa

» الكاف: "الانتقام" هو عنوان مباراة السوبر الإفريقى بين الأهلى والصفاقسى التونسى
الأربعاء فبراير 04, 2009 12:11 pm من طرف mostafa

» كل دروس اللغة العربية
الأربعاء فبراير 04, 2009 11:59 am من طرف mostafa

» "غوغل أوشن" يغوص في أعماق البحار والمحيطات
الأربعاء فبراير 04, 2009 10:06 am من طرف mostafa

» ناسا تؤجل إطلاق مكوك الفضاء ديسكفري
الأربعاء فبراير 04, 2009 10:04 am من طرف mostafa

» Le dialogue
الثلاثاء فبراير 03, 2009 1:34 pm من طرف Admin

» المقابله الصحفيه"
الثلاثاء فبراير 03, 2009 1:32 pm من طرف Admin

» مقتطفات من ثمار الحكمة وروائع الكلم
الثلاثاء فبراير 03, 2009 1:09 pm من طرف Admin

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 5 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو مصطفى فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 129 مساهمة في هذا المنتدى في 127 موضوع

شاطر | 
 

 هشاشة المنظومة الأمنية الإسرائيلية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 56
تاريخ التسجيل : 29/01/2009

مُساهمةموضوع: هشاشة المنظومة الأمنية الإسرائيلية   الأحد فبراير 01, 2009 4:54 am

هشاشة المنظومة الأمنية الإسرائيلية ? أمام ضربات المقاومة!!
خاص-قسام
كتبت الصحف الإسرائيلية معلقة على هزيمة الجيش الإسرائيلي في محاولته التصدي للاستشهاديين الفلسطينيين من الدخول الى قلب العمق الإسرائيلي ? وقالت:" بقدر ما كان الاحتلال الإسرائيلي للضفة وغزة يعتبر فشلا ذريعا ? كان عدم القدرة على منع الاستشهاديين الفلسطينيين هزيمة افظع ?. قضت على معنويات الإسرائيليين ? وأظهرت عجزهم عن إدارة هزيمتهم? ذلك نموذج للتعليقات المتشابهة التي واكبت انتصار المقاومة الفلسطينية في اختراق كافة المواقع الاحتلالية ? والمدن الإسرائيلية داخل إسرائيل ? وقد انعكس في الإعلام "الإسرائيلي" امتعاضا عارما وسخطا حادا? على الرغم من مسحة الاستبشار الظاهر بالإفلات من المصيدة في عدة مرات •
يوم إذلال إسرائيل
وهكذا كتبت صحيفة يديعوت أحرنوت بالعنوان العريض في يوم انسحاب القوات الإسرائيلية من الجنوب اللبناني ? وهزيمتها أمام ضربات المقاومة اللبنانية الباسلة ? " يوم إذلال إسرائيل " ? وذهبت الى ان هزيمة الجنوب لا تختلف في شيء عن الهزيمة الضخمة التي ألحقها رجال المقاومة الفلسطينية على صعيد الدوائر السياسية الإسرائيلية حول مغزى الحدث من منظور الأمن الاستراتيجي للدولة العبرية•
الحماس القسامي الجارف
وفي ما وراء ذلك اثبت الحماس القسامي الجارف والمستحق بهذا النصر المبين ? واكبت الجماهير الحدث .. وعبرت عن مشاعر الابتهاج ? ووقفت كتائب القسام وقفة رصينة ودقيقة عند معاني ودلالات هذا الظفر الكبير في أفق المرحلة القادمة التي ستكون حاسمة على صعيد الصراع العربي- الصهيوني ومتعلقاته الاقليمية.. ولنشر بدءا الى الحقيقة الراسخة التي اثبتتها كتائب القسام .. وهي نجاح منقطع النظير لمنطق المقاومة .. وفاعليته وبقاؤه خيارا مفتوحا في وقت استولى اليأس على نفوس الضعفاء المتسولين على طاولة الذل والاستجداء ?. وطغت اطروحة التسوية القائمة على حتمية التنازل عن كامل الحق للحصول على المتاح منه بحسب موازين القوى القائمة•
فعل وابداع المقاومة
ان مكمن الخلل في هذه الاطروحة يتلخص في إغفال امكانات الفعل والابداع للمقاومةعلى كافة اطيافها واشكالها الواسعة ?والتي توفرها المعطيات السابقة والرؤية المستقبلية المؤمنة ايمانا راسخا بان فعل ضربات المقاومة ستؤجج الصراع وتملى على الاسرائيليين الشروط ? وسيكون موقف المفاوض الفلسطينى اقوى من ذي قبل.
قوة جذوة المقاومة
والواقع ان الساحة الفلسطينية شكلت في مراحل ومناسبات متعددة حقل اختبار لهذه الحقيقة ? وهي قوة جذوة المقاومة في مسك دفة الصراع القائم لان ما اخذ بالقوة لا يسترد الا بالقوة وليس عبر الفنادق والليالي الحمراء وقد اثبت الحدث الاخير وهو قدره المقاومة الفلسطينية على ضرب العدو بالوقت المناسب ان مقتضيات النصر تتطلب تلازم عاملين مهمين :
أولها / ارساء بنية تحتية صلبة لعمل المقاومة? ليس في المجال العسكري وحده? وإنما في باقي الجوانب? باعتبار ان مناجزة العدو مشروع مجتمعي متكامل قوامه بناء ? وتفعيل ارادة شعبية جماعية للتخلص من الاحتلال ? وتجسيد هذه الارادة في مؤسسات حية ونشطة.. وهذا يتضمن تفاعل كافة الشعب الفلسطيني من اجل تحقيق ذلك ?.
ولابد من هذه الاستراتيجية الجهادية الجماعية التي تبدو في مستوى النشاط الاقتصادي المعبأ للمقاومة، والحركية الدينية والثقافية التي توفر لها الزخم الشرعي والتعبوي، فضلاً عن الاجماع السياسي على كافة القضايا المركزية للشعب الفلسطيني ?
ثانيها/ ادراك نقاط ضعف العدو ? واستغلالها لتطويقه واحتواء خطره? كما كان شأن كتائب القسام في مراهنتها على العمليات الاستشهادية التي تشل التفوق العسكري الإسرائيلي ? وترجع الحرب الى حيزها الأصلي كمواجهة مباشرة مع العدو يحسمها منطق الشجاعة والتضحية والصلابة ? وليس الآلية التقنية ? وأدوات التدمير الشامل التي مكنت "إسرائيل" من الانتصار في حروبها المتتالية مع العرب•
اخفاقات أمنية خطيرة
وتبين التقارير الصادرة عن العدو اخفاقات أمنية خطيرة في المجمعات التجارية في شمال إسرائيل وتقول الشرطة الاسرائيلية ? نجحنا بإدخال حقيبة مليئة بالقنابل المزيفة إلى المجمع التجاري في مدينة "كريات شمونة" ? و"مركز كندا" في المطلة? إدارة المجمعات التجارية ? و سيتم إقالة رجال الأمن الذين أخفقوا في كشف هذه القنابل ?.
وبعد عدة أيام على اكتشاف الإخفاقات الأمنية الخطيرة في المجمعات التجارية في جنوبي اسرائيل ? اكتشفت في الأيام الأخيرة إخفاقات أمنية خطيرة في المجمع التجاري "8 بإمتساع" في مدينة كريات شمونه وفي المنتجع الرياضي "مركز كندا" في المطلة.
تمارين اسرائيلية فاشلة
وتشير المصادر ان شرطة العدو نجحت بإدخال حقيبة مليئة بالقنابل المزيفة إلى المركزين عدة مرات ? وقد صرح قائد محطة الشرطة في مدينة كريات شمونه? المقدم يورام ملول إنه تم إرسال كتب تحذير إلى مدراء المجمعات التجارية تطالبهم تشديد الحراسة? وعلم أيضاً أن حارسين في المجمع التجاري "نحمياه" في كريات شمونه نجحا في اكتشاف القنابل المزيفة في حالتين مختلفتين.
فحص دائم ومستمر
وتقوم شرطة العدو بهذا الفحص في إطار تمرين كبير أجراته شرطة اللواء الشمالي في المجمعات التجارية في الشمالي? في اعقاب الهوس الامني الذي يجتاح اسرائيل والخشية من تنفيذ المقاومة الفلسطينية قريبا عدة هجمات استشهادية ? ومن بين المجمعات التي تم فحصها المجمع التجاري "غراند كنيون" في حيفا? والمجمع التجاري في حيفا? والمجمع التجاري "مركز حوريب"? ومجمع "ليف همفراتس".. ومجمع "هكريون" في كريات بياليك. ..وتمكنت الشرطة في عدد من هذه الأماكن من إدخال عبوات مزيفة ووسائل قتاليةالا ان الشرطة لم تكتشف ذلك على الاطلاق ?
كابوس رعب طويل
وهكذا تثبت اجهزة الامن الاسرائيلية من اخفاقها في جلب وتحقيق الامن لها ولمواطنيها ? والذين اصبحوا اليوم يعيشون في كابوس رعب طويل وهم حبيسو منازلهم ولا يستطيعون النزول الى الشارع خشية العمليات الاستشهادية .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mostafa-online2009.mam9.com
 
هشاشة المنظومة الأمنية الإسرائيلية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بــســـم الله الرحــــــــــمن الرحيــــــــــــــم :: المنتديات الإسلامية :: مكتبة الموضوعات الاسلامية-
انتقل الى: